اطرح سؤال/استفسار اخر الاخبار نتائج السادس الاعدادي نتائج الثالث المتوسط نتائج السادس الابتدائي نتائج التعليم المهني اتصل بنا

نتائج القبول المركزي للكليات والمعاهد العراقية 2016 نتائج قبولات الجامعات العراقية 
 موقع نتائج طلاب العراق | القبول المركزي 2016  :: عام :: اخبار التربية والتعليم بالعراق
بحـث
 
 
مواقع مهمة
تصويت
هل توافق على عمل دور ثالث
 نعم
 لا
استعرض النتائج
برامج مهمة


اخر الاخبار والاعلانات
الأربعاء 30 نوفمبر - 17:44
الإثنين 28 نوفمبر - 16:23
السبت 19 نوفمبر - 20:21
جديد الموقع
» جميع الملازم الخاصة بالصف الثالث المتوسط 2015 أمس في 10:59

» ملزمة الجغرافية للصف الثالث المتوسط 2017 الثلاثاء 6 ديسمبر - 6:15

» ملازم الصف الثاني متوسط في العراق 2015 لجميع المواد السبت 3 ديسمبر - 16:27

» نتائج الثالث متوسط الدور الثالث محافظة ذي قار 2015 الخميس 1 ديسمبر - 14:48

» المديرية العامة لتربية المثنى تعلن اسماء الفائزين بالتعيين على الدرجات التعويضية لعام 2016 الأربعاء 30 نوفمبر - 17:44

» استفسار حول وثيقة المدرسية/المرحلة الاعدادية الأربعاء 30 نوفمبر - 12:11

» دخول بكلوريا الأربعاء 30 نوفمبر - 0:12

» استفتاء لعمل الدور الثالث 2016 الثلاثاء 29 نوفمبر - 18:10

نتائج | مدرسة | الرصافة | الاشرف | ميسان | السادس | الدور | البصرة | محافضة | كربلاء | بغداد | المثنى | كركوك | ديالى | الرصافه | المهني | قضاء | القادسية | الصف | القادسيه | النجف | الثالث | الانبار | بابل | الثانيه | واسط | موقع ناجح
      





إرسال مساهمة في موضوع
التربية تعفي طلاب المناطق الخاضعة لسيطرة (داعش) من الدوام
تاريخ النشر : 12/01/2015
   


أعلنت وزارة التربية، اليوم الاثنين، عن إعفاء الطلاب في المناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم (داعش) من الدوام الرسمي والاكتفاء بامتحانهم نهاية العام الدراسي، وأكدت أن تخفيض مخصصاتها في موازنة العام الحالي 2015 سيؤثر في إنشاء المدارس وتوفير المستلزمات المدرسية، وفيما أشارت إلى وجود محاولات جادة من قبل لجنتي التربية والمالية النيابيتين والوزارة لإعادة تخصيصاتها ودرجاتها الوظيفية، أشارت الى أن العراق بحاجة لأكثر من ثمانية آلاف مدرسة لاستيعاب الطلبة في دوام أحادي.

وقال وزير التربية محمد اقبال خلال مؤتمر صحافي عقده بمبنى الوزارة، وسط بغداد، وحضرته (المدى برس)، إن "الوزارة قررت عدم مطالبة طلاب المدارس في المناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم (داعش) بالدوام الرسمي على أن يجرى لهم امتحان من 100 نهاية العام الدراسي".

وأضاف اقبال، "نحن نتعامل مع طلبتنا بواقعهم، وليس أمامنا غير هذا الخيار"، مشيراً إلى أن "المناطق التي يتم تحريرها يباشر الطلبة بالدوام في المدارس وهذا ما حدث في محاور صلاح الدين وديالى وأطراف بغداد".

وتابع اقبال أن "هناك مدارس استأنف الدوام فيها في الأنبار وفي أطراف نينوى، وقد وفرنا لهم المستلزمات الدراسية والكتب والقرطاسية"، لافتاً إلى أن "العراق منذ ثمانينات القرن الماضي لم يحدّث بناه التحتية المتعلقة في المدارس وبالتالي فهو بحاجة ملحة اليوم لأكثر من ثمانية آلاف مدرسة حتى نستطيع استيعاب الطلبة في دوام أحادي ضمن المعايير التربوية والتعليمية الدولية".

وأقر اقبال بـ"وجود صعوبات شديدة في تنفيذ هذا العدد من المدارس"، مؤكداً أن "ضغوطات الموازنة والوضع الاقتصادي الذي تمر به البلاد زاد من تلك الصعوبات".

ولفت اقبال إلى أن "هناك محاولات جادة من قبل لجنة التربية في مجلس النواب وبالتعاون مع اللجنة المالية النيابية ووزارة التربية لإعادة تخصيصات الموازنة المتعلقة بوزارة التربية"، مؤكداً أن "هناك تخفيضاً كبيراً جداً في مخصصات الوزارة خاصة على موضوع الأبنية المدرسية وإعادة ترميمها خصوصاً أن هناك أكثر من 20 ألف مبنى تربوي ومدرسة في العراق بحاجة لتخصيصات عالية".

وعدّ اقبال، أن "لتخفيض موازنة وزارة التربية خللاً كبيراً سيؤثر في توفير المستلزمات الدراسية والكتب والقرطاسية والإجازات والدرجات الوظيفية"، مضيفاً، "نحن نبذل منذ عشرة أيام جهداً كبيراً مع مجلس الوزراء ومجلس النواب لإعادة الدرجات الوظيفية المخصصة لوزارتنا".

وأكد وزير التربية أن "كل مايشيع في وسائل الإعلام بشأن قدم المناهج الدراسية غير دقيق وغير صحيح"، مشيراً الى أن "المناهج الدارسية العراقية حسب التصنيف أخذت أعلى المراتب في الشرق الأوسط كأفضل منهج دراسي".

وأوضح اقبال "كانت لدينا إشكالية في طريقة عرض المناهج وبدأنا بتجاوزها من خلال الجولات التدريبية الكبيرة لعدد من المدرسين".

وكان وزير التربية محمد اقبال طالب في الـ(29 كانون الأول 2014) الحكومة ومجلس النواب بإعادة الدرجات الوظيفية الخاصة بوزارة التربية والبالغ عددها 5000 درجة وظيفية التي تم الغاؤها بسبب العجز الكبير في موازنة العام 2015، فيما عزا السبب إلى زيادة عدد المدارس المفتوحة حديثاً.

وأعلنت وزارة التربية في الـ(24 كانون الأول 2014) بحث وزيرها مع رئيس مجلس محافظة بغداد الواقع التربوي في المحافظة والصلاحيات اللامركزية في قانون المحافظات، وفيما لفتت الى إلغاء الدرجات الوظيفية للوزارة في العام المقبل وتخفيض المبالغ المخصصة للقرطاسية وطباعة الكتب والأبنية المدرسية، أكدت مراعاتها موضوع تثبيت المحاضرين بخاصة في المناطق النائية.

وكانت هيأة استثمار أعلنت بغداد في الـ(9 كانون الأول 2014) عن إكمال 60% من أربعة مجمعات مدرسية إنموذجية في مناطق متفرقة من العاصمة، وأكدت أن خطتها الاستثمارية للعام المقبل 2015، تتضمن المزيد من تلك المشاريع في إطار سعيها لمساعدة وزارة التربية على تخطي "أزمة نقص المدارس".

يذكر أن العراق يعاني منذ ثمانينات القرن الماضي، من قلة المدارس للمراحل الابتدائية والمتوسطة والإعدادية، إضافة إلى وجود مئات المدارس الطينية التي تنتشر في الأرياف والمناطق النائية في البلاد، مما جعل أكثر المدارس الموجودة تتبنى الدوام الثنائي والثلاثي في مسعى غير مجد لحل المشكلة.



لا يوجد حالياً أي تعليق !! كن اول معلق على الموضوع بالضغط هـــــــنـــــا
صفحة 1 من اصل 1

التربية تعفي طلاب المناطق الخاضعة لسيطرة (داعش) من الدوام

إرسال مساهمة في موضوع